banner_x-pro1

إعلانات

الأخبار المحلية والعالمية
لاستقبال الاخبار والنشاطات الضوئية لنشرها بموقع النادي يمكن مراسلتنا على البريد: NEWS@MEPC.ME

محلية وعالمية

الفوتوغرافيون يضبطون عدساتهم على "جادة عكاظ"

الخميس, 15 أيلول/سبتمبر 2011 01:53 الكاتب: الأخبار تاريخ آخر تحديث: الخميس, 15 أيلول/سبتمبر 2011 01:55

تمثل لهم عالما آخر من حياة مختلفة وتمنحهم فرصة تاريخية لتطوير إبداعهم

alt

الطائف: نورة الثقفي    

بدأ حشد من الفوتوغرافيين في الترتيب مع الجهات المختصة في السوق لتسهيل مهامهم متجهين نحو جادة عكاظ التي سيقف على امتدادها عشرات المصورين المحترفين والهواة من المحليين والعالميين يقتنصون أفضل الفرص للظفر بصورة معبرة تجسد ما يدور في جادة عكاظ من مناشط وعروض مختلفة وخاصة تلك المسرحيات التاريخية والأعمال الحرفية وتفاعل زوار السوق مع الفعاليات التاريخية وحالة جادة عكاظ عشية اليوم الوطني الذي من المتوقع أن تكتسي فيه الجادة باللون الأخضر.
فمثلما تتجه أنظار الأدباء والمثقفين نحو سوق عكاظ بصفتها الحدث الثقافي التاريخي الأول على مستوى المنطقة؛ تمثل السوق فرصة نادرة للمصورين الفوتوغرافيين الذين يحرصون على التقاط أفضل الصور الاحترافية التي تحمل في ثناياها معاني تغني عن ألف كلمة.
المصور الفوتوغرافي أحمد الشيمي قال لـ"الوطن": "سوق عكاظ تمثل بالنسبة له عالما آخر من حياة مختلفة، مشيرا إلى أنه سبق وشارك بالسوق كمصور لمناشط جادة عكاظ لعامين متتاليين، واعتبر مشاركته في العام الماضي جهدا مميزا من حيث الأداء والعمل الاحترافي والتطور في مستوى الأداء وكيفية التقاط الصور".
وأضاف الشيمي أن سوق عكاظ فرصة للمصورين المحترفين والهواة لالتقاط أجمل الصور تأثيرا وجمالا في النفس مشيرا إلى أنه خلال العام الماضي كان يتوقف كثيرا في جادة عكاظ عند أصحاب الحرف خاصة صناعة الملابس التاريخية الحربية وأدوات الحرب من سيوف وتروس ونحو ذلك.
وبين أن موقع سوق عكاظ التاريخي والطبيعي منحه إحساسا بروح الحياة القديمة التي عاشها أدباء ومرتادو سوق عكاظ في تلك الحقبة التاريخية مؤكدا أن المشاركة السابقة أكسبته خبرة في ترتيب وتنظيم العمل وزادته احترافية في التقاط الصور وقدرة على التعامل مع كل مهرجان.
الشيمي أكد أن كل مهرجان له لون وطعم وميزة خاصة فصور حي عكاظ التاريخي في السوق والتي كانت خلال العام الماضي هي الأقرب لنفسه من غيرها من الأماكن فقد تميزت بالصورة القديمة لعكاظ والطابع التاريخي للمكان أعطى إحساسا بعظمة السوق ومكانتها الأدبية والثقافية والتاريخية.
فيما رأت المصورة سوزان إسكندر أن سوق عكاظ يعد فرصة نادرة لأي زائر لمعرفة تقاليد وعادات بلده من خلال ما تعرضه الحرفيات والحرفيون في جادة عكاظ، مؤكدة أن فعاليات السوق تمثل فرصة جميلة للفوتوغرافيين الذين يجسدون الواقع بعدساتهم.
وذهبت سوزان إلى أن أي مصور للسوق سوف يوثق بكاميراته وصوره زمنا ماضيا لم يتواجد فيه وأياما تاريخية جميلة سواء لبلدنا من خلال ما سوف تعرضه جادة سوق عكاظ هذا العام أو من خلال الحدث الرئيس وهو السوق وأيامها السابقة ومناشطها التي كانت عليها ثم عودتها بالصورة الحضارية المشرقة لهذا البلد.

 

ثمانون لوحة من التصوير المفاهيمي والتجريدي للوجوه وحياة الناس المختلفة

الأحد, 11 أيلول/سبتمبر 2011 01:41 الكاتب: الأخبار

أطياف متوهجة  في العمانية  للفنون التشكيلية غدا alt
كتب: محمد الحضرمي


يفتتح معالي محمد بن سالم التوبي وزير البيئة  والشؤون المناخية مساء غد بمقر الجمعية العمانية للفنون التشكيلية، معرضا للتصوير الضوئي، يحمل عنوان "أطياف متوهجة"، ويضم 80 لوحة ضوئية، وبمشاركة 41 مصورا من أعضاء النادي، يمثل المعرض حصادا لنتاج المصورين العمانيين، حيث تتنوع اللوحات بين نماذج من التصوير المفاهيمي، و"الفوتوجولاج"، والتجريدي، ومختلف اتجاهات التصوير، كما سيشارك بعض المصورين بلوحات من الطبيعة، والوجوه وحياة الناس، تتنوع بين لوحات ملونة وأخرى بالأبيض والأسود، وذلك بحسب رؤية الفنان المشارك.


وحول هذه التجربة  تحدثت مريم بنت محمد عبدالكريم الزدجالية مديرة الجمعية  العمانية  للفنون التشكيلية بقولها: إن المعرض يمثل خلاصة تجربة عام كامل، من جانبها قامت الجمعية  بدعمه، ودعم كل مشروع فني يقدمه نادي التصوير الضوئي التابع للجمعية، ونأمل من المصورين الهواة الاستفادة من تجارب المحترفين في مجال التصوير الضوئي.


وأكدت أن الجمعية تسعى في خططها القادمة إلى تشجيع الهواة في مجالات التصوير الضوئي والفنون التشكيلية، كما ستتاح للفنانين الصغار فرصة المشاركة في البرامج الفنية القادمة التي تنظمها الجمعية.


كما تحدث أحمد بن عبدالله البوسعيدي مشرف نادي التصوير الضوئي عن تجربة أطياف متوهجة، وأكد أن النادي أتاح للمصور حرية عرض تجربته كيفما يشاء، والعدد الذي يختاره، حيث تراوحت من لوحة إلى ثلاث لوحات بحسب اختيار الفنان.
وقال أيضا: إن عنوان المعرض يوحي بأن لكل شخص مساره وأطيافه التصويرية، كما  لكل مصور خصوصيته التي يراهن عليها، ويعرضها كخلاصة ونتاج إبداعي.


هذا ويقام معرض أطياف متوهجة بصورة سنوية، وقد تجربته قبل ثلاث سنوات، وبمشاركات بسيطة، ففي أول معرض أقيم عام 2009م شارك فيه 16 مصورا، أما المعرض الثاني فأقيم عام 2010م، وارتفع فيه عدد المشاركين إلى الثلاثين، وفي هذه التجربة الثالثة سيشارك 41 مصورا، ما يؤكد أن فكرة تتطور سنة بعد سنة، والفكرة تنضج عاما بعد عام، وفي القائمة أسماء جديدة ستشارك لأول مرة.
من جانب آخر أقيم في قاعة العرض بمقر نادي التصوير الضوئي بالعذيبة مساء أمس معرضا ضوئيا للأعضاء الجدد، شارك فيه 30 مصورا، بواقع 60 لوحة، وقد أقيم المعرض لعرض تجارب المصورين الأعضاء.


ونادي التصوير الضوئي الذي تضم قائمة أعضاءه 339 عضوا، سيقيم خلال الأسبوع القادم أربع حلقات عمل، الأولى ستقام مساء السبت حول استخدام الكاميرا أحادية العدسة، ويلقيها المصور سالم بن حمد الوردي، وذلك ضمن برنامج عيادة المصورين، والثانية حول "المعالجة الفنية للصور الرقمية"، وذلك مساء الأحد القادم، وسيقيمها المصور المجيد أحمد بن عبدالله الشكيلي، أما الثالثة فستقام مساء الاثنين، حيث سيلقي المصور الضوئي حمد بن سعود البوسعيدي محاضرة بعنوان "كيف تختار صورك للمسابقات الدولية"، حيث سيتحدث عن تجربته، كما سيطلع الشباب على كيفية اختيار الأعمال، والأشياء التي يركزون عليها أثناء التصوير أو اختيار الصور بعد ذلك، كما سيلقي المصور الضوئي رشاد بن منصور الوهيبي حلقة حول "تصوير الأستوديو وفنون استخدام الإضاءات"، حيث سيتطرق إلى الأشياء التي يجب على المصور مراعاتها أثناء التصوير في الأستوديو.

 

مصلح جميل : لدينا كلام جرايد ولا نريد أن يوجد صور جرايد !!

الأربعاء, 31 آب/أغسطس 2011 16:26 الكاتب: Abdullah H. AlJaber تاريخ آخر تحديث: الأربعاء, 31 آب/أغسطس 2011 21:35

مصلح جميل

انتقد المصور مصلح جميل -الحاصل على بكالوريوس فنون فوتوغرافية من الولايات المتحدة الأمريكية- ما يسمى بـ(صحافة المواطن) معتبرا أن المواطن لا يمكن أن يكون حياديا حتى ينقل للناس الحقيقة كما هي. وأضاف أن الاحتفالية بصحافة المواطن من قبل العامة في العالم العربي يأتي بسبب فشل الصحافة والإعلام بشكل عام في أن  تمثل كل وجهات النظر أو تنقل الحقيقة. جاء ذلك في أمسية عن التصوير الصحفي أقامها نادي فوتوغرافيي الشرق الأوسط يوم الأربعاء الماضي و كان ضيفها الأستاذ مصلح جميل . أقيمت الأمسية في مقر نادي الرياض الأدبي بناء على الشراكة الموقعة بين الناديين .

   

الصفحة 406 من 406

«البدايةالسابق401402403404405406التاليالنهاية»