banner_x-pro1

إعلانات

الأخبار المحلية والعالمية
لاستقبال الاخبار والنشاطات الضوئية لنشرها بموقع النادي يمكن مراسلتنا على البريد: NEWS@MEPC.ME

ولي عهد الفجيرة يشهد حفل جائزة التصوير الضوئي

الثلاثاء, 28 أيار/مايو 2013 16:32 الكاتب: فهد عاشق


fahad20130528_1
.

شهد سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة مساء أول من أمس حفل الإعلان عن الفائزين بجائزة الفجيرة للتصوير الضوئي 2013، وافتتاح المعرض المصاحب له بفندق كونكورد الفجيرة . وتعد جائزة الفجيرة للتصوير الضوئي في دورتها السابعة إحدى ابرز الفعاليات الثقافية في امارة الفجيرة، بعد ان وجه بإطلاقها الشيخ راشد بن حمد بن محمد الشرقي رئيس هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام بهدف النهوض بالمستوى الفكري والجمالي والثقافي، وابراز المعالم الموروثة والحضارية، واحياء الفنون البصرية في امارة الفجيرة خاصة، ودولة الإمارات ككل، وعموم الوطن العربي.

وقال محمد سعيد الظنحاني نائب رئيس هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام في كلمة القاها ان «الهيئة تواصل مسيرتها الثقافية التي أسس بنيانها ورعى مسيرتها صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، ويترسخ حضورها بدعم مباشر من سمو ولي عهد الفجيرة، بحيث استطاعت في اقل من عقد من الزمان ان تكثف حضورها الثقافي والإعلامي على المستويات المحلية والعربية والدولية».

وأضاف الظنحاني ان جائزة التصوير الضوئي ركزت منذ انطلاقها في عام 2007 على المشاركات المحلية من داخل الدولة، معبرا عن سعادته بانطلاق النسخة العربية من الجائزة بمشاركات كبيرة ترصد غنى الموروث العربي والعادات والتقاليد، متمنيا أن تتعمق تجربة هذه الجائزة على المستويين العربي والدولي في الدورات المقبلة.

وقالت نادرة البدري في كلمة ألقتها نيابة عن ناصر حاجي رئيس اتحاد المصورين العرب إن «نسخة هذا العام من جائزة الفجيرة للتصوير الضوئي قد تميزت بمشاركات واعدة من المصورين العرب من خلال الدول العربية الشقيقة، بعد أن ترجم اتحاد المصورين العرب دعوة هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام المشاركة في هذه الفعالية إلى بذل الجهد اللازم الذي يليق بها، حيث لاقت هذه الدعوة تفاعلا سريعا من جميع فروع الاتحاد في الوطن العربي. ولأن الدول العربية تمتلك إرثا ومخزونا خالدا من التراث والموروث العربي الأصيل فقد سميت «الثيمة العربية» تحت عنوان «الموروث والتقاليد والِحرف الشعبية».

237 عملاً

قالت نادر البدري إن لجنة التحكيم اطلعت على 674 عملا بتجارب مختلفة، وبعد مرور الأعمال بمراحل الفرز السري الأولى واحتساب عدد النقاط الممنوحة لكل عمل، تأهل 237 عملا لمرحلة الدرجات الثانية، من خلال المحكمين الـ6، باستقلالية تامة.

المصدر : صحيفة البيان

إضافة تعليق


مود الحماية
تحديث