banner_x-pro1

إعلانات

الأخبار المحلية والعالمية
لاستقبال الاخبار والنشاطات الضوئية لنشرها بموقع النادي يمكن مراسلتنا على البريد: NEWS@MEPC.ME

طلاب المدارس يشاركون في ورشة «عدستك سر شخصيتك» بالبحرين

الأربعاء, 30 تشرين1/أكتوير 2013 20:51 الكاتب: فهد عاشق


fahad20131030_4
.

أقامت إدارة الخدمات الطلابية بوزارة التربية والتعليم ورشة التصوير الفوتوغرافي تحت عنوان: «عدستك سر شخصيتك» لكافة طلبة مملكة البحرين من المدارس الحكومية والخاصة، في الفترة ما بين 23-28 أكتوبر 2013 لجميع المراحل الدراسية، والتي فاقت أعدادهم الـ 200 طالب وطالبة، حرصا منها على تهيئة الطلاب لمسابقة التصوير الفوتوغرافي، التي يعدها قسم المسابقات في الوزارة، وتخريج نخبة من الطلاب المصورين المحترفين، وصقل مواهبهم الإبداعية في هذا الجانب.
بدأت الورشة بمحاضرة بسيطة قدمها الأستاذ علي خميس من إدارة التقنيات بالوزارة، الخبير في مجال التصوير الفوتوغرافي الاحترافي، شرح للطلبة أنواع الكاميرات المستخدمة، وطرق التعرف إليها، إلى جانب أساسيات التصوير وقواعده الاحترافية. بعدها امتلأت ساحات محمية العرين بالطلبة المتحمسين، كل منهم يحمل كاميرته الصغيرة، وتعدّ المحمية مكانا جميلا ليتدربوا على التقاط الصور باحترافية، وتطبيق توجيهات المحاضر لهم. 

جمعت مصروفي لشراء كاميرتي الخاصة 
حرص الطالب يوسف إبراهيم سلمان من مدرسة ابن سيناء على جمع مصروفه اليومي وشراء كاميرته الخاصة منذ عام تقريبا، وذلك بسبب شدة تعلّقه بالتصوير، ويقول: أحببت المكان جدا، واستطعت أن أصور الحيوانات بلقطات مختلفة.

والدي علمني التصوير
الطالب عبدالله محمد عبدالله من الصف الرابع من مدرسة ابن طفيل قال: أتمنى أن أصبح كابتن طائرة لكي أجمع بين طموحي وهوايتي وأوفق بينهما، وألتقط الكثير من الصور في كل دولة أهبط فيها، وأرجو أن تساعدني هذه الورشة لتعلم المزيد من قواعد التصوير.
وقال الطالب حسن عبدالنبي يوسف في الصف السادس من مدرسة ابن سيناء الابتدائية الإعدادية للبنين إنه تعلّم فنون التصوير ذاتياً من خلال اليوتيوب وشبكة الإنترنت، وتعرّف على جميع خصائصها من خلال الإنترنت، ويطمح بأن يكون مهندساً معمارياً ليسقط صوره على أرض الواقع.
وذكر الطالب أحمد صلاح سالم من مدرسة ابن سيناء الابتدائية الإعدادية للبنين إن تشجيع الأهل وإعطاءهم الثقة له شجّعه لممارسة هوايته، والاعتناء بها من خلال التدريب المستمر ومرافقته للكاميرا في كل حل وترحال.

المصور الصغير في المدرسة 
اما الطالب سيد مصطفى سيد علي في الصف الرابع من مدرسة ابن طفيل فاوضح: تعلّقت بالتصوير الفوتوغرافي بسبب أختي المصورة، فكنت أتابعها دائما عندما تلتقط الصور. تجذبني لقطاتها وأحاول تجربة ما تفعل إلى أن تمكنت من الكاميرا، وأجد نفسي محترفا في تصوير الحيوانات». ويطمح سيد مصطفى بأن يكون من ضمن اللجنة الإعلامية في المدرسة تحت مسمى المصور الصغير.

المصدر : الايام البحرينية 

إضافة تعليق


مود الحماية
تحديث