banner_x-pro1

إعلانات

الأخبار المحلية والعالمية
لاستقبال الاخبار والنشاطات الضوئية لنشرها بموقع النادي يمكن مراسلتنا على البريد: NEWS@MEPC.ME

«كانون» ... إضاءة الاستديو في «لايت فريكس»

الخميس, 05 حزيران/يونيو 2014 00:28 الكاتب: فهد عاشق


fahad20140604_1
.

سلّطت «كانون الشرق الأوسط» الضوء على التصوير الفوتوغرافي باستخدام الإضاءة اللاسلكية الوامضة (إضاءة الاستديو)، والتصوير في الموقع، والإخراج، وأساسيات المونتاج، خلال ورشة عمل «لايت فريكس» LightFreaks التي أقيمت أخيرا بمشاركة المصور الفوتوغرافي الكيني الشهير أوزبورن ماتشيريا، وهو مصوّر فوتوغرافي تجاري ومعاصر أسس استديو K63 وحاصل على شهادة في الهندسة المعمارية وتصميم الخلفيات.

وشارك ماتشيريا سابقاً في الدورات التدريبية الخاصة بالتصوير الفوتوغرافي من «كانون»، وخلال ورشة العمل تحدث عن تجربته في التصوير الفوتوغرافي باستخدام الإضاءة اللاسلكية الوامضة (إضاءة الاستديو) مع 17 مصورا هاويا وشبه محترف في كينيا على مدى يومين في موقع معسكر «آنغ» في كاجيادو.

وشملت ورش العمل اختبار العوامل الخمسة المتغيرة للتصوير الفوتوغرافي الوامض، وتناولت فهم الإضاءة المحيطية، واستخدام ديكورات مواقع التصوير، فضلاً عن رؤى حول تموضع وترتيب العناصر في الصورة، والعمل مع المواقع الخارجية كخلفية خلال جلسة التصوير، وكيفية استفادة المصور من العمل في المواقع العشوائية، ومعرفة كيفية ومكان استخدام المعدات مثل EOS والعدسات وتقنية الضوء الخاطف SpeedLight.

وتحدث ماتشيريا إلى المشاركين في الورش عن تجربته الشخصية باستخدام كاميرا EOS 5D MK II من «كانون»، مؤكداً أن مسيرته الاحترافية كمصوّر كانت بالفعل «مدعومة من كانون».

وحالما تم استكمال التدريب، انطلق المشاركون في الورش في جولة إلى حديقة «هيلز غيت» الوطنية حيث اختبروا مهاراتهم في التصوير وأدركوا أن تقنية «كانون» مثالية لدعم ومساعدة المصورين الفوتوغرافيين الواعدين الذين يوظّفون الطبيعة كخلفية لأعمالهم، ضمن طيف واسع من مجالات واستخدامات التصوير الفوتوغرافي، من حفلات الزفاف إلى عروض الأزياء.

وتعليقاً على ورش العمل، قال المدير التنفيذي في «كانون الشرق الأوسط» أنوراغ أغراوال: «نحن في كانون نسعى لتمكين المصورين الفوتوغرافيين، سواء من الاحترافيين أو الهواة، ومدّهم بالإمكانيات التي تعزز وتصقل من مهاراتهم لإبداع أجمل الصور وأعلاها جودة. ويشاطرنا ماتشيريا الشغف بالتقنيات الرقمية وإتاحة أفضل الفرص أمام المصورين الفوتوغرافيين الواعدين من كينيا».

وأضاف: «ستدعم ورشة العمل هذه من استراتيجية كانون الشرق الأوسط بأن تكون أقرب إلى العميل، حيث انها ستساهم في توطيد العلاقات طويلة الأمد مع المصورين الفوتوغرافيين، وستؤكد في الوقت ذاته التزامنا بخطط المسؤولية الاجتماعية المؤسسية والرامية إلى الارتقاء بـ (كانون) لتمسي شركة عالمية متميّزة بالفعل».

وعن تعاونه مع «كانون»، قال ماتشيريا: «أعشق الفن الرقمي وتأثيره الواضح في تحديد سمات الثقافة في أفريقيا في اليوم الحاضر. ستساعد ورش العمل التي تنظّمها كانون المصوّرين الفوتوغرافيين والسينمائيين الموهوبين والمغمورين في كينيا بإيجاد موطئ قدم لهم في القطاع، ليتشاركوا قصصهم وتجاربهم وليتنافسوا في المحافل الدولية».

وتنظّم «كانون» ورش عمل تدريبية في أرجاء المنطقة وتقدمها للمصوّرين الفوتوغرافيين المستقلين، الناشئين منهم والمحترفين. وتهدف الورش إلى مساعدة عشاق التصوير الفوتوغرافي على الارتقاء بمعارفهم وصقل مهاراتهم. ويعمل الخبراء المشرفون على الورش على توفير رؤاهم وآرائهم حول أحدث التطوّرات في عالم التصوير الفوتوغرافي الرقمي، والتقنيات المتوفرة في السوق ذات الجودة العالية والأسعار المقبولة.

وفي وقت سابق من العام الحالي، قدّمت «كانون» رعايتها إلى قمة الصورة – مصر، والتي التقى خلالها المصورون الفوتوغرافيون ومصورو الفيديو مع خبراء تصفيف الشعر والماكياج والمخرجين والعارضين والعارضات والمسؤولين الإعلانيين لتبادل الرؤى والأفكار واستعراض أحدث التوجّهات.

وتركّز «كانون الشرق الأوسط» في الوقت الحاضر على تنويع اختصاصاتها للدخول في مجالات عمل جديدة كالتصوير السينمائي الاحترافي وقطاع الفيديو الاحترافي في المنطقة.

المصدر : صحيفة الراي الكويتية

إضافة تعليق


مود الحماية
تحديث